آخر تحديث تم : 22/01/2020 English الرئيسية اتصل بنا الخدمات الإلكترونية روابط
 


     بيان هام حول التغطية الإعلامية لقضية المرحومة إسراء غريب            وفد قضائي يشارك في ورشة حول القضاء الإداري في مصر            المستشار أبو شرار يبحث مع وفد من القنصلية البريطانية دعم قطاع العدالة            المستشار أبو شرار يستقبل السفير الاردني لدى دولة فلسطين            "القضاء الأعلى" يفتتح تدريباً حول التغطية الإعلامية لاخبار المحاكم            المستشار أبو شرار يبحث مع رئيس الجهاز المركزي للإحصاء التعاون المشترك            المستشار أبو شرار وأعضاء المجلس يهنئون السادة القضاة وكافة موظفي الجهاز القضائي بمناسبة رأس السنة الميلادية      
وفــد قضائي ألماني يزور مجلس القضاء الأعلى  


25/04/2013

 

استقبل اليوم رئيس المحكمة العليا، رئيس مجلس القضاء الأعلى وفدا ألمانيا مكونا من 50 من أعضاء الطاقم الأكاديمي للمحكمة الدستورية الاتحادية الألمانية، وقضاة محاكم المقاطعات الألمانية وأكاديميين بحضور نائب رئيس المجلس القاضي سامي صرصور والأمين العام القاضي محمود جاموس ورئيس وحدة التخطيط وإدارة المشاريع القاضي ثريا الوزير، وذلك في قاعة المركز الإعلامي القضائي برام الله.

 

وتهدف هذه الزيارة إلى التعرف على واقع القضاء الفلسطيني، نشأته واستقلاله وأهم التحديات التي تواجهه.

 

 

وقدم رئيس المجلس نبذة تعريفية عن نشأة القضاء الفلسطيني وتاريخ استقلاله، وذكر أبرز التحديات التي تواجهه منها الانقسام والاحتلال الإسرائيلي.

 

وأشار إلى التطور الذي طرأ على القضاء الفلسطيني ونسبة القضايا الواردة إلى المحاكم التي زادت خلال الأعوام 2010-2013 بنسبة تقدر من 10-15%.

 

وتحدث عن المحكمة الدستورية والتي تمارس اختصاصها المحكمة العليا بموجب القانون الخاص بذلك، ووجود الاحتلال يعيق أي تفكير بوجود محكمة دستورية مستقلة قائمة بحد ذاتها وهذه المحكمة عضو في اتحاد المحاكم الدستورية العربية.

 

وقدم الوفد لرئيس المجلس كتابين أحدهما حول المحكمة الدستورية الألمانية والثاني حول القرارات التي اتخذتها المحكمة الدستورية الألمانية.

 

وقدم رئيس المجلس درعا تقديريا لرئيس الوفد الدكتور ولفجانج سشنك

وتحدث رئيس مجلس القضاء عن المشاريع التي تدعم القضاء الفلسطيني ورحب بأي تعاون من قبل الجانب الألماني وأضاف أنه يعتز بالقضاء الأماني وانجازاته خاصة بعد توحيد ألمانيا وتوحيد المحاكم.