آخر تحديث تم : 27/01/2023 English الرئيسية اتصل بنا الخدمات الإلكترونية روابط
 


      إعلان تمديد استقبال طلبات المسابقة القضائية لقضاة صلح جدد            ممثل كندا في رام الله يطلع على العمل في المبنى الجديد لمحكمة الخليل             المستشار أبو شرار: مستعدون لمشاركة تجربة برنامج "الميزان 2" مع دول أخرى            بيان توضيحي صادر عن مجلس القضاء الأعلى             بيان صادر عن مجلس القضاء الأعلى             المستشار أبو شرار يشارك في اجتماع مجلس إدارة برنامج سواسية 2            اعلان الدخول في مسابقة قضائية لتعيين قضاة صلح جدد في المحاكم النظامية      
افتتاح ورشة حول إدماج النوع الاجتماعي في بيئة عمل مجلس القضاء الأعلى  


08/12/2022

  

 

 المركز الإعلامي القضائي -  افتتحت وحدة النوع الاجتماعي في مجلس القضاء الأعلى، اليوم الخميس، ورشة عمل بعنوان "إدماج وتعميم النوع الإجتماعي في بيئة عمل مجلس القضاء الأعلى"، بمشاركة مستشار رئيس مجلس القضاء الأعلى الأستاذ عيسى زهران، ومدير عام الشؤون المالية والإدارية الأستاذ شريف القواسمي، ومديرة وحدة النوع الإجتماعي في المجلس الأستاذة سمر سراديح، واستهدفت الورشة 32 مشاركاً ومشاركةً من إدارات مجلس القضاء الأعلى، ويدير الورشة التي تستمر لمدة ثلاثة أيام الأستاذ عبد الرازق غزال خبير النوع الاجتماعي، وتعتقد هذه الورشة بدعم من برنامج سواسية المشترك وبرنامج الأمم المتحدة للمرأة UNWOMEN

 

 وأكد زهران على أهمية الورشة التي تتناول قضايا تمس المجتمع الفلسطيني بهدف خلق حراك إجتماعي للحفاظ على الانسجام والتناغم في العمل، وشدد على تعزيز مفاهيم حقوق الإنسان، وقال إن مجلس القضاء الأعلى ضمن الهيكل التنظيمي للمجلس بوحدة النوع الاجتماعي لحقوق الإنسان.

 

وأشار زهران الى نسبة 42? من  العاملات والعاملين في مجلس القضاء الأعلى هي من الإناث، بعدد 490 موظفة في المحاكم والإدارات.

 

 

من جانبها، استعرضت سراديح نبذة عن وحدة النوع الاجتماعي في مجلس القضاء تضمنت إنجازات الوحدة والأعمال التي تقوم بها وأهم تطلعاتها، ، وقالت إن الوحدة تعول على هذه الورشة أن يكون لها أثر إيجابي في  إدماج النوع الاجتماعي في بيئة عمل مجلس القضاء الأعلى.

 

وأكد القواسمي بأن مجلس القضاء الأعلى يولى اهتماماً كبيراً بوحدة النوع الاجتماعي، وتم تأسيس الفريق المساند لهذه الوحدة، والتي تهدف إلى تعزيز الوعي حول مفهوم النوع الاجتماعي، وأهمية إدماجه في بيئة عمل مجلس القضاء الأعلى.